الجمعة، ديسمبر 03، 2010

موعد الحنين


عندما تختلط الحروف ، وتضج في زحامها كوجيب الحجيج
في طوافهم ، تارة تسكن في هدوء أشبه ما يكون بالموت
وتارة تهب كما تهب الريح العاتية ، فتعصف في الأعماق
وتضج في نواحي الذكريات ..

فما أجمل الشوق عندما يعززه الإيمان بحب الطرف الآخر
وما أروعه من شعور يختلج في الأعماق عندما يكون الحنين
على موعد مع بل الصدى ، وقطرات حُبٍّ كما قطر الندى .

ردود الأفعال:

2 التعليقات:

شعورنا بحب الطرف الآخر يحتاج للكثير قبل الحنين..
شعورك هنا اوفى المحبه حقها ..
تدويناتك رائعه
تقبل مروري

أهلاً بكِ ( أنثى السماء ) بين صفحاتي المتواضعة
تواجدكِ دائماً يسرني ومنبع سعادتي
دمتِ بصحة وعافية .. وعامك سعيد وعمركِ مديد .
وكل عام وأنتِ بألف خير .

شارك

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More