الأحد، ديسمبر 04، 2011

رحيل الأيام

وتستمر الأيام في الرحيل ، وتضيق آفاق الأمل بلقاء من جديد 
لنعمر على ضفاف الوادي بالزهور والورود عشاً ، ثم نرويها 
بأنهار الحب ، وعلى أشراف الجبال السود تلتقي أرواحنا لننقش
أروع الذكريات في طيات الغيوم .

ردود الأفعال:

0 التعليقات:

شارك

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More