الثلاثاء، مارس 05، 2013

محطات الزمن .




ما من أحد إلا وله ماض ، وما من أحد يمكن أن  ينسى ماضيه ، الماضي هو نقاط مراجعة يتوقف عندها كل واحد ، وسفر يعود إليه في معظم الأوقات ، ولكن  تختلف عودة كل واحد لماضيه عن الآخر ، فمنهم من يعود  إلى الماضي نادباً حظه ، متهالكاً أمامه ، محبطاً فيعلن فشله  من جديد ، ويبقى عند أسواره ينظر إلى أعلاها يتمنى على الله  الأماني ، فلا يستطيع أن يغادر لأنه أعلن فشله . ومنهم من يعود إليه ليستلهم مستقبله ، ويصحح مساره  وكأن ماضيه مرآة ينظر فيها إلى مستقبله ليسير على منهاج  صحيح بخطى ثابتة .

والماضي محطات في أغلب الأحيان نتوقف فيها لنحتسي قهوة الذكريات ، ونخلد إلى نوم خفيف نستعرض كل لحظات الماضي أو جزء منها لنستيقظ من تلك الغفوة وقد استرخينا  فنعود أقوياء أو كأنها لحظات قراءة في كتاب .

ردود الأفعال:

0 التعليقات:

شارك

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More